بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين أقوال ابن القيم في التصوف قال ابن القيم في كتابه مدارج السالكين " ج1 ص135" أنهم "أي الصوفية" كانوا أجل من هذا وهممهم أعلى وأشرف إنما هم حائمون على اكتساب الحكمة والمعرفة وصهارة القلوب وزكاة النفوس وتصحيح المعاملة … أما في "ج2 ص307" فنجده يقول : "التصوف زاوية من زوايا السلوك الحقيقي وتزكية النفس وتهذيبها لتستعد لسيرها إلى صحبة الرفيق الأعلى, ومعية من تحبه , فان المرء مع من احب من عظم و قار الله فقلبة ان يعصية — و قرة الله فقلوب الخلق ان يذلوه
وكذلك تداعي المعاصي؛ فليتدبر اللبيب هذا المثال؛ فمن ثواب الحسنةِ الحسنةُ بعدها، ومن عقوبة السيئة السيئةُ بعدها قال أبو سعيد الخذار : من نظر بنور الفراسة نظر بنور الحق , وتكون مواد علمه مع الحق بلاسهو ولاغفلة , بل حكم حق جرى على لسان عبده

من كلام العلماء عن الصدقة

القلوب انية الله فارضه، فاحبة الية ارقها، واصلبها، واصفاها.

8
اقوال ابن القيم عن الاخلاق
إن المراتب اربعة هدى وشقاوة في الدنيا وهدى وشقاوة في الاخرة لكن ذكر ابن عباس رضى الله عنهما في كل دار اظهر مرتبتيها فذكر الضلال في الدنيا إذ هو اظهر لنا وأقرب من ذكر الضلال في الاخرة وايضا فضلال الدنيا اضل ضلال في الاخرة وشقاء الاخرة مستلزم للضلال فيها فنبه بكل مرتبة على الأخرى فنبه بنفي ضلال الدنيا على نفي ضلال الاخرة فإن العبد يموت على ما عاش عليه ويبعث على ما مات عليه قال الله تعالى في الاية الأخرى ومن اعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة اعمى قال رب لم حشرتني اعمى وقد كنت بصيرا قال كذلك اتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى
أقوال ابن القيم pdf
زاد المعاد في هدي خير العباد هذا الكتاب جاء في خمسة أجزاء، تحدث في سيرة النبي -صلى الله عليه وسلم-، عن غزواته وفتوحاته وعن دعوته، وكيف كانت معاملته للناس ولأصحابه من حوله، وعن معاملته مع أعدائه، وتحدث في الكتاب في الفقه، وفي ، كانت مراجع الكتاب من الأحاديث الصحيحة ومن المعاجم ومن السير، ولا يخفى أن ابن القيم الجوزية كان يحفظ مسند الإمام أحمد ابن حنبل، وكان يضم مسند الإمام أحمد ابن حنبل بين طيّاته أكثر من ثلاثين ألفًا من الأحاديث، فهذا الكتاب من أشهر مؤلفات ابن القيم بل هو أشهرها على الإطلاق
روائع أقوال ابن القيم
إن في القلب شعث : لا يلمه إلا الإقبال على الله، وعليه وحشة: لا يزيلها إلا الأنس به في خلوته، وفيه حزن : لا يذهبه إلا السرور بمعرفته وصدق معاملته، وفيه قلق: لا يسكنه إلا الاجتماع عليه والفرار منه إليه، وفيه نيران حسرات : لا يطفئها إلا الرضا بأمره ونهيه وقضائه ومعانقة الصبر على ذلك إلى وقت لقائه، وفيه طلب شديد: لا يقف دون أن يكون هو وحده المطلوب، وفيه فاقة: لا يسدها الا محبته ودوام ذكره والاخلاص له، ولو أعطى الدنيا وما فيها لم تسد تلك الفاقة أبدا!! قال ابن القيم رحمه الله تعالى : كل ما كان في القرآن من مدح للعبد فهو من ثمرة العلم ، وكل ما كان فيه من ذم فهو من ثمرة الجهل
قال مالك بن دينار - رحمه الله - : رحم الله عبداً قال لنفسه : ألستِ صاحبة كذا ؟ ألستِ صاحبة كذا ؟ ثم ذمها ، ثم خطمها ثم ألزمها كتاب الله تعالى فكان لها قائداً وقال لي مرة : المحبوس من حبس قلبه عن ربه تعالى ، والمأسور من أسره هواه
قال أبو بكر الوراق : استعن على سيرك إلى الله بترك من شغلك عن الله عز وجل ، وليس بشاغل يشغلك عن الله عز وجل كنفسك التي هي بين جنبيك الانتفاع بمجالسة العارفين عند ابن القيم قال ابن القيم في مدارج السالكين "ج3 ص335" وقيل : مجالسة العارف تدعوك من ست إلى ست : من الشك إلى اليقين , ومن الرياء الى الإخلاص , ومن الغفلة الى الذكر , ومن الرغبة في الدنيا الى الرغبة في الاخرة , ومن الكبر الى التواضع , ومن سوء الطوية الى النصيحة"

أقوال ابن القيم

.

1
من درر الإمام ابن القيم
قال سفيان الثوري : ما عالجت شيئاً أشد عليّ من نفسي ، مرة لي ومرة علي
أقوال مأثورة عن الرزق .. أجمل عبارات عن الرزق
تحميل كتاب من أقوال ابن القيم في تطوير الذات pdf
إِنْ تَابُوا فَأَنَا حَبِيبُهُمْ، وَإِنْ لَمْ يَتُوبُوا فَأَنَا طَبِيبُهُمْ
العمل بغير اخلاص، ولا اقتداء كالمسافر يملا جرابة رملا يثقله، ولا ينفعه والثلاثة العالية علم يتبين له، وعقل يرشده، والة يعبده، والقلوب جوالة فهذه المواطن
والعارفون من القوم أطلقوا هذه الالفاظ ونخوها , وأرادوا بها معاني صحيحة في نفسها فغلط الغالطون في فهم ما ارادوه ونسبوهم الي الحادهم وكفرهم" الفراسة عند الصوفية : قال ابن القيم في مدارج السالكين ج2 ص483 الفراسة سببها نور يقذفه الله في قلب عبده يفرق به بين الحق والباطل , والحالي والعاطل , والصادق والكاذب

اقوال ابن القيم عن الاخلاق

أشهر مؤلفات ابن القيم بلغت مؤلفات ابن القيم ما بلغت من الشهرة والذيوع، وقد قال الإمام الذهبي رحمه الله: "ما علمتُ أحدًا صنّف ما صنّف هذا الرجل"، فإنّ مؤلفاته كثيرة وغزيرة بالعلم والفائدة، وهذا بعض من أشهر مؤلفات ابن القيم الجوزية: روضة المحبين ونزهة المشتاقين هو من مؤلفات ابن القيم التي ذاع شأنها بين العلماء وطلبة العلم، وبين القراء بشكل عام، فهو يحكي عن وعن قصصه، ويتكلم عن صفات الحب وعن جميع أحواله، وعن درجاته التي تسمو بالمحب إلى أعلى الأخلاق الرفيعة، وذكر في حديثه عن الحب جماله وسرّه، وأورد الكثير الكثير من أشعار الحب وما يدور حوله، فكان الكتاب من أشهر مؤلفات ابن القيم، فهو من أمتع الكتب ومن أكثرها فائدة في هذا الباب، فهذا الكتاب معونة للقارئ على دنياه وآخرته، وقد وصف هذا الكتاب مؤلفه ابن القيم حيث قال: "هذا الكتاب يصلح لسائر طبقات الناس، فإنّه يصلح عونًا على الدين وعلى الدنيا، ومرقاة للذة العاجلة ولذة العقبى، وفيه من ذكر أقسام المحبة وحكامها ومتعلقاتها، وصحيحها وفاسدها، وآفاتها وغوائلها، وسبابها وموانعها، وما يناسب ذلك من نكت تفسيرية، وأحاديث نبوية، ومسائل فقهية، وآثار سلفية، وشواهد شعرية، ووقائع كونية، ما يكون ممتعًا لقارئه، مروحًا للناظر فيه، فإن شاء أوسعه جدًا وأعطاه ترغيبًا وترهيبًا، وإن شاء أخذ من هزله وملحه نصيبًا، فتارة يضحكه وتارة يبكيه، وطورًا يبعده من أسباب اللذة الفانية، وطورًا يرغبه فيها ويدنيه، فإن شئت وجدته واعظًا ناصحًا، وإن شئت وجدته بنصيبك من اللذة والشهوة ووصل الحبيب مسامحًا"، وقد جعله المؤلف في 29 بابًا، وقد بدأه بمقدمة رائعة جدا وجميلة.

4
من درر الإمام ابن القيم
زاد المعاد لابن القيم
من أجمل أقوال إبن القيم وحكمه العظيمة
القواطع محن يتبين فيها الصادق من الكاذب؛ فاذا خضتها انقلبت اعوانا لك، توصلك الى المقصود
من أقوال ابن القيم
قال بعض السلف : خلق الله الملائكة عقولاً بلا شهوة ، وخلق البهائم شهوة بلا عقول، وخلق ابن آدم وركب فيه العقل والشهوة ، فمن غلب عقله شهوته التحق بالملائكة ، ومن غلبت شهوته عقله التحق بالبهائم